Dina Bha Idden

تَاريخُ القِتَال -A

.أليكسي أليكسيفتش / إيغوروف/ جَعل أندرِيه كارلوفيتش يَنْحَنِي تَحْتَهُ , ثُمّ دَعَهُ يَذْهَبْ

.أندري كارلوفيتش، الذي كان وَجْهُهُ شاحَبَاً وَ إِشْتَعَلَ مِنَ الغَضَبْ ، فَهَرَعَ إلى أليكْسِي وَضَرَبَهُ على أْسْنَانَهِ

أَليكسي ألكسيفيتش، لَمْ يَتَوَقَّع مِثْلَ هَذَا الهِجُوم السَرِيع، فَهَوَى إلَى الأَرْض، ثُمَّ جَلَسَ أندْرِيه كارلُوفيتش فَوْقَهٌ، ثُمَّ جَلَسَ أندري كارلوفيتش عَلَيهِ وَ أَزَالَ من فَمِهِ طَقْمَ أَسْنَانِهِ ، و رَفَعَهُ مَرَّةً أُخْرَى عَنِ الأَرْض وَ كَرَّرَ ضَرْبِهِ حَتَّى تَوَّرَّمَ وَجْهِهِ ومَزَّقَ فَتْحَةَ أَنْفَهَ. قَابِضَاً يَدَيْهِ عَلَى وَجْهِهِ, عِنْدئِذٍ هَرَبَ أَليكسي ألكسيفيتش

لكنَّ أندريه كارلوفيتش نَظَفَ طَقْمَ أَسْنَانِه , وَ أَعادَها إلى فَمِهِ , و تَأَكَّدَ مِن تَثْبِتَها في مَكَانها, ثُمَّ نَظَرَ حَوْلَهُ, لَكِنَّ أليكسي أليكسيفتش كانَ قَد إِخْتَفَى. فَذَهَبَ لِلْبَحْثِ عَنْهُ.

١٥ أذار ١٩٣٦

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *

*

 

Login

Recover password